منتديات محمد عساف الرسمي

يختص بكل جديد من أخبار وصور واغاني للفنان الصاعد محمد عساف
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
آهلآ وسهلآ بكم بمنتديآت آلنجم محمد عساف آلرسمية .. يشرفنآ آنضمآمك آلينآ وآلتسجيل بآلضغط هـنـآ .. مطلوب آدآريين ومشرفين ومشرفآت ومصممين للمنتدى .. مع تمنيآتنآ لكم بقضآء آجمل وآمتع آلآوقآت معنآ

شاطر | 
 

  قصة الأسير مشعل !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انجي
« آلًمِشَرفُإتّ ~
avatar

انثى

مُشارڪاتي •|~ : 7

نقاطي•|~ : 21

مزآجي•|~ : عادي

تسجيلي•|~ : 19/04/2013


مُساهمةموضوع: قصة الأسير مشعل !!   الجمعة أبريل 19, 2013 6:01 pm

الأسير مشعــــــل
طيب ... مخلص .. حنون .. كبير القلب .. خفيف الدم ...

جميع هذه الصفات تجمعت في مشعل ، ابن الـسابعة والعشرين عاما ..

عندما كان مشعل في الـخامسة عشر من العمر .. كان يرى بلاده الكويت واقعة تحت الاحتلال والسيطرة ، يرى الأسرى المعتقلين ويبكي عليهم ولكنه لم يتخيل ان يكون منهم ذات يوم ..

فبعد سنتين اي عندما بلغ السابعة عشر عاما ، القي القبض عليه وأصبح أسيرا عند العدو رغم صغر سنه .. رأى جميع انواع العذاب الذي كان يراه من هم اكبر عنه سنا..

تعذب مشعل وتحمل وصبر الى ان جاء الفرج بعد عشر سنوات من الأسر .. فرح أهله وأصدقائه وأحبابه به .. فقررت العائلة السفر إلى الإمارات لقضاء بضعة ايام فيها ، ولكن مشعل رفض فكرة السفر فبقي في الكويت بينما أهله في الإمارات ..

وجدها فرصة لكي يعيد حياته كما كانت عليه قبل الأسر .. فأخذ يذهب إلى أصدقائه ، يتحدث معهم يخرج ويلهو ويضحك .. وعندما يسيطر عليه التعب والإرهاق يرجع إلى المنزل للنوم ..

وفي يوم تلقت الأسرة في الإمارات اتصالا هاتفيا من الكويت .. وكان المتحدث جار لهذه العائلة .. فأخذ الجار يتحدث مع الأم قليلا ليسال عن أحوالهم وأحوال أهل الإمارات فأحست الأم بأن مكروها قد أصاب ابنها .. وبالفعل كانت الفاجعة هي وفاته وفاة طبيعية على فراشه ..


أصيبت الأم بحالة هستيرية .. كيف لا وهو ابنها الذي لم تره منذ عشر سنوات وعندما أطلق سراحه .. يموت بعيدا عنها ..

رحل مشعل ومات ..

رحل وكأنه طيف زار أهله ثم اختفى ..


رحل وكنه سحابة برد أمطرت الدنيا ثم سرعان ما ذهبت ..


رحل وكأنه عاصفة رملية هبت على بقعة من القلب ثم هدأت..

نعم رحل .. ولم يبقى منه الا ذكراه وذكرياته ..

همسة :
مات مشعل من بعد ماكان الأسير
مات والله وهو في عمره صغير
كان طيب حنون وكان قلبه كبير
عسى الله يرحمه ويكون له غفير
م ن

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة الأسير مشعل !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات محمد عساف الرسمي :: ¬ | الأقســام الأدبــية ๏ ، :: ¬ © | قصَصَ تتلوهآ الروآياتْ ،-
انتقل الى: